توصي الاكاديمية الامريكية لطب الاطفال (AAP) بإعطاء جميع الاطفال جرعة تعويضية من فيتامين د  والتي تساوي 400 وحدة قياس عالمية في اليوم الواحد, لقلت تعرض الاطفال لأشعة الشمس.
يعمل فيتامين د دور مهم في المساعدة على امتصاص الكالسيوم والفسفور التي تعمل بدورها على نمو وتطور عظام الاطفال بشكل صحي, وفي حال نفص فيتامين د  سيؤثر هذا على صحة العظام ونسبة الكالسيوم في الدم وقد يؤدي الى الاصابة بمرض الكساح.
يتكون 90% من فيتامين د في المقام الاول في الجلد بعد التعرض للأشعة فوق البنفسجية الموجودة في اشعة الشمس(>UVR) وأقل من 10% يمكن الحصول عليه من مصادر غذائية مثل السمك الدهني (التونة والسردين) والبيض.
الطريقة الامثل للحصول على فيتامين د ,والتي يستطيع الطفل من خلالها الحصول على حاجته من فيتامين د ,هي التعرض لأشعة الشمس (يوميا 30 دقيقة تقريبا في فترة الصباح), يعتمد هذا على مكان السكن فكل ما تحتاجه ويحتاجه الطفل هو الخروج في الهواء الطلق بشكل منتظم ويومي ليتعرض لقدر كافي من أشعة الشمس التي تساعد الجلد في تكوين فيتامين د.
هل يحتاج طفلي لفيتامين د التعويضي؟

اذا كان طفلك يعتمد على الرضاعة الطبيعية

يوجد بعض العوامل التي قد تسبب نقص في معدل فيتامين د عند طفلك وهي:-

  • في حالة عدم تعرض طفلك لقدر كافي من اشعة الشمس. كأن تمنع ثياب طفلك وصول اشعة الشمس الى الجلد. او في حالات استخدام واقي الشمس(SPF)
  • اذا كانت الام والطفل لهم بشرة سمراء اللون ,هذا قد يحتاج الى فترة اطول من التعرض لأشعة الشمس.>
  • اذا كانت الام المرضعة تعاني من نقص في فيتامين د فإن هذا سيؤدي الى نقص فيتامين د في حليب الام ومن ثم  نقص الفيتامين د عند الطفل الرضيع.

اذا كان طفلك يعتمد على الرضاعة الصناعية

يأخذ الاطفال الذين يعتمدون على الرضاعة الصناعية حاجتهم من فيتامين د عن طريق الحليب لان اغلب انواع الحليب الصناعي تكون مدعمة بفيتامين د .

في حالة الاطفال الاكبر من 6 اشهر

  • يستطيع الطفل ان يعوض حاجته من فيتامين د عن طريق الغذاء بالإضافة الى الاشعة الشمس والحليب.
  • يمنع اعطاء فيتامين د دون استشارة الطبيب لتقيم الحالة واعطاء الجرعة المناسبة لعمر الطفل.